“الصف الثاني الثانوي عام نقل” ونظام التقييم الجديد مستمر

13

كشف الدكتور ، والتعليم الفني ، أن “ عام نقل” وأن الجديد مستمر ، وذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده، السبت، بديوان عام وزارة التربية والتعليم، للحديث حول مستجدات ونظام التقييم المعدل في المرحلة الثانوية.

الصف الثاني الثانوي عام نقل

وقام الدكتور الوزير خلال المؤتمر بتوجيه مجموعة من الرسائل للطلاب وأولياء الأمور، نرصدها في النقاط التالية:

-انتهينا من بناء إطار مناهج النظام التعليمي الجديد.

– ألفنا المناهج الدراسية الجديدة للصف الثاني الابتدائي الذي ينتقل إليه نظام التعليم الجديد “تعليم 2.0” خلال العام الدراسي الجديد 2019/ 2020.

-توزيع كتاب Connect plus كمستوى رفيع في اللغة الإنجليزية على طلاب الصفين الأول والثاني الابتدائي العام الدراسي الجديد.

-مادة الرياضيات في كتاب منفصل عن الباقة متعددة التخصصات التي تضم “العلوم والدراسات الاجتماعية”.

-استعدنا فكرة معلم الفصل وجميع معلمي الصف الأول الابتدائي ينتقلون بطلابهم للصف الثاني.

– تدريب معلمي رياض الأطفال والصفين الأول والثاني الابتدائي مستمر.

-التطوير الذي يحدث بالصفوف الأولى “نظام التعليم الجديد” هو مستقبل مصر الحقيقي.

-الدولة قررت الاستثمار في تطبيق نظام التعليم الجديد للإسراع في تطبيقه خلال 3 سنوات فقط بدلًا من 10 سنوات.

-قررنا الانتهاء من بناء جميع المناهج حتى عام 2020/ 2021.

-بعد انطلاق العام الدراسي نبدأ إعداد مناهج الصفوف: الثالث الابتدائي، الأول الإعدادي، والأول الثانوي.

-في العام التالي نعد مناهج الصفوف: الرابع والخامس والسادس الابتدائي، والثاني الإعدادي والثاني الثانوي.

-بدء تطبيق المناهج الجديدة على جميع الصفوف يحدد في وقت لاحق بعد الانتهاء من باقي الاستعدادات مثل تدريب المعلمين.

-لن نجري تعديلات على المناهج القديمة لأنها استنفذت أغراضها.

-تدريب معلمي الصفين الأول والثاني الثانوي اعتبارًا من 14 سبتمبر المقبل، والتدريب مستمر طوال العام.

-تدريب معلمي المرحلة الثانوية له شقين الأول استخدام التقنيات، والثاني على استراتيجيات الجديدة التدريس لتنمية مهارات الفهم.

-المعلم المدرب فقط هو من يفيد طالب المرحلة الثانوية وأي معلم بالدروس الخصوصية يعد “مضيعة للأموال” ولكم الاختيار.

-نستكمل رفع المحتوى الإضافي للصفين الأول والثاني الثانوي على بنك المعرفة المصري لإتاحته للطلاب.

-لا تفكروا في الدرجات وركزوا على التعلم الحقيقي.

-لا تختزلوا التطوير في المرحلة الثانوية في مصطلحات خاطئة مثل: “ثانوية التابلت” و”الثانوية التراكمية” لأن جوهر التطوير يتمثل في نظام التقييم.

-لجأنا للامتحان الإلكتروني لوجود موروث ضخم من التسريب والغش والاختراق والبحث عن الدرجات، فلا بد من السيطرة على الامتحانات وتقليل العنصر البشري.

-الامتحانات الإلكترونية تضمن نزاهة التصحيح واختفاء وتبديل الأوراق واختفاء التظلمات: “التصحيح الإلكتروني أعمى فلا يعلم المعلم الأسئلة تخص أي طالب”.

- في الصف الثاني الثانوي هدية من الوزارة للطلاب: “عايزين تلغوها إلغوها، إحنا كان قصدنا نساعدكم”.

تابع أيضا: تحميل كتب منهج اولي ثانوي عام بصيغة Pdf جميع المواد للموبايل والتابلت والكمبيوتر

-في نظام التقييم الجديد قد لا يتمكن الطالب من الحصول على أفضل الدرجات في حالة امتحان الفرصة الواحدة، وكنا نفضل أن يحصل الطالب على أكثر من فرصة للامتحان ويحتسب له الدرجة الأعلى.

-عدم تطبيق قانون الجديد لمجلس النواب ليس تأخرًا منا ولكنا قررنا تقييم تجربة أولًا.

-الصف الثاني الثانوي للعام الدراسي المقبل 2019/ 2020 فقط، سنة نقل عادية لا تدخل في التراكمية، نريد المزيد من التدريب للطلاب على نظام التقييم الجديد.

-تطبيق النظام التراكمي على الصفين الثاني والثالث الثانوي فور تعديل قانون الثانوية العامة من قبل مجلس النواب.

-“اللي هيقعد في البيت ومش هيتدرب كويس في تانية ثانوي مش هيعرف يجاوب على أسئلة 3 ثانوي”.

-لم نعلن نتيجة الصف الأول الثانوي بالدرجات لأن مستويات الطلاب منخفضة للغاية ولم نريد إحباطهم، ولكن نُصر على تدريبهم على النظام الجديد بشتى الطرق.

-أسئلة الامتحانات الجديدة ليست صعبة ولا تعجيزية ولكن الطلاب لم يتعلموا فعليًا خلال السنوات الماضية.

-نتيجة الصف الثالث الثانوي التي حصل فيها 36% من الطلاب على أكثر من 90% غير منطقية وغير موجودة بأي دولة في العالم.

-إجراء جميع امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي إلكترونيًا العام الدراسي المقبل، حتى للطلاب الذين لم يتسلموا “التابلت” كطلاب المنازل، ولن نجمع ثانية بين الامتحان الورقي والإلكتروني.

-انتهينا من عقد صفقة استيراد أجهزة “التابلت” لطلاب الصف الأول الثانوي للعام الدراسي الجديد، مع شركة “سامسونج” مثل العام الماضي، على أن نغير القلم الذي اشتكى منه الكثير من الطلاب.

-لن تعطي أي طالب درجات إضافية إلا إذا كانت متناسبة مع قدرته على فهم مخرجات التعلم الخاصة بالمنهج.

-“الصف الثاني الثانوي عام نقل” ولكن نظام التقييم الجديد مستمر.

-الصف الأول الثانوي عام تجريبي لكل الدفعات خلال السنوات المقبلة.

-نظام تنسيق القبول بالجامعات مستمر.

-آخر دفعة للصف الثالث الثانوي بنظامه التقليدي عام 2019/ 2020، بعدها يعمم نظام التقييم الجديد.

-السماح لطلاب الثانوية العامة للعام الدراسي الجديد 2019/ 2020، المقيدين بمدارس اللغات بأداء الامتحان باللغة التي يختارونها سواء العربية أو لغة الدراسة.

-العام المقبل يشهد خطوات إيجابية لصالح المعلمين.

-تقديم خدمة جديدة أكثر يسرًا وعدلًا للطلاب المصريين بالخارج “أبناؤنا في الخارج” نعلنها خلال الفترة المقبلة.

تابع أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر بريدك الالكتروني