الأهلي يواصل الصعودعلي حساب انبي بهدفين مقابل هدف

3

أيمن أشرف وجونيور أجايي سجلا للنادي ، وتولى محمود قاعود مهمة هز شباك محمد الشناوي لينتهي اللقاء بفوز الأحمر ليواصل رحلة الصعود إلى القمة في البطولة.

الفوز رفع رصيد الأهلي إلى 36 نقطة في المركز الثالث مؤقتاً بفارق 6 نقاط عن بيراميدز الذي لعب 4 مباريات أكثر من النادي الأهلي، وبفارق 9 نقاط عن الزمالك المتصدر الذي لعب مباراة واحدة أكثر من حامل اللقب.


الكلاسيكو الإسباني في نصف نهائي كأس ملك اسبانيا

احداث الشوط الأول


بدأ اللأهلي اللقاء بتشكيل مكون من: محمد الشناوي، سعد سمير وأيمن أشرف وعلي معلول ومحمد هاني، عمرو السولية وكريم نيدفيد وناصر ماهر وحسين الشحات وجيرالدو، جونيور أجاي.
 بينما بدأ إنبي المباراة بتشكيل مكون من: عمرو حسام، علي فوزي – رامي صبري – أحمد صابر – عمرو الحلواني، محمود توبة – محمد أشرف روقة – شيزار رمضان – محمود غالي – أحمد شكري، محمود قاعود.
 غابت المتعة عن الشوط الأول، وخصوصا في أول نصف ساعة، وانحصر اللعب في وسط الملعب، مع سيطرة الأهلي على الكرة، ولكن دون خطورة على مرمي عمرو حسام حارس إنبي.


وأطلق أحمد شكري، لاعب إنبي، تسديدة قوية في الدقيقة السادسة من الشوط الأول، تصدي لها محمد الشناوي حارس الأهلي بشكل جيد، ليحرم الفريق البترولي من تسجيل هدف أول.
وظهر الأهلي في منقطة جزاء إنبي لأول مرة في الدقيقة العاشرة، بعد حصول جيرالدو دا كوستا على ضربة حرة من علي حدود منطقة الجزاء، وسددها علي معلول على المرمي وتصديى لها حارس إنبي.
وفي الربع ساعة الثانية من الشوط الأول لم يختلف الوضع كثيرا وانحصر اللعب في وسط الملعب دون خطورة على المرميين، وحصل محمد أشرف روقة على كارت أصفر في الدقيقة 26.


الأهلي كاد أن يسجل الهدف الأول في الدقيقة 29، بعد خروج حارس إنبي من مرماه وسدد أجايي الكرة في المرمي الخالي وأخرجها رامي صبري.
وعقب الهدف الأول، انفتح الملعب نسبيا وشن لاعبو إنبي هجمات على مرمي الأهلي لتسجيل هدف التعادل، واستغل الأهلي تقدم لاعبي الفريق البترولي ولعبوا على الهجمة المرتدة وأضاع محمد هاني فرصة تسجيل الهدف الثاني.
وأضاع كريم نيدفيد، هدف محقق من قبل نهاية الشوط الثاني من عرضية حسين الشحات، والتي سددها برأسه أعلي المرمي.

احداث الشوط الثاني

شهدت الدقيقة 56 الهدف الثاني للأهلي بعد تمريرة رائعة من الشحات في منطقة الجزاء إلى جيرالدو الذي لعب عرضية أرضية متقنة حولها أجايي إلى الشباك معلناً عن هدف أحمر.

وكاد الحلواني أن يسجل في الدقيقة 58 بعد تسديدة من ركلة ثابتة على حافة منطقة الجزاء أرسلها بيسراه إلى جوار القائم الأيسر للحارس محمد الشناوي خارج الملعب.

ومن عمل جماعي رائع انطلق ناصر ماهر من الجهة اليسرى ليمرر إلى أجايي ومنه إلى كريم وليد ثم إلى جيرالدو على حافة منطقة الجزاء الذي سدد الكرة بيسراه لكنها ذهبت بعيدة عن مرمى إنبي في الدقيقة 72.

البديل صلاح محسن تلقى تمريرة في عمق دفاع إنبي من جيرالدو في الدقيقة 76 ليسدد لاعب الأهلي الكرة قوية بيمناه لتمر فوق العارضة وتضيع فرصة الهدف الثالث.

ومن ركلة ثابتة في الدقيقة 80 نفذت كرة عرضية داخل منطقة جزاء الأهلي ليحولها اللاعب محمود قاعود برأسية مرت إلى الشباك رغم محاولة الشناوي في إبعادها.

وأشهر حكم المباراة الكارت الأصفر في الدقيقة 85 لأحمد رفعت ليسخر اللاعب من الحكم الذي رد بكارت أصفر جديد أعقبه بكارت أحمر ليتم طرد اللاعب.

وألغى الحكم هدفاً في الدقيقة 90 للاعب رامي صبري بعد عرضية من ركلة ثابتة حولها مدافع إنبي إلى الشباك قبل أن يوقف الحكم المساعد الاحتفالات بإلغاء الهدف بداعي التسلل.

https://www.youtube.com/watch?v=gWG4qrW2jJM
تابع أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر بريدك الالكتروني