أهداف مباراة ليفربول وكارديف سيتي رؤوف خليف .. الريدز يتمسك بصدارة البريميرليج

19

سيتي في المباراة النارية ضمن لقاءات الأسبوع 35 من الدوري الإنجليزي الممتاز، وسط أجواء نارية، حيث خاض الريدز المباراة بتشكيلة 4-3-3، بينما خاضها كارديف سيتي بتشكيلة 4-1-4-1، علي ملعب كارديف سيتي.

تمكن فريق ليفربول من المضي قدما متمسكا بصدارة البريميرليج بعدما انهي المباراة لصالحه بنتيجة 2-0 ، عن طريق لاعبيه فاليندوم وميلنر ، وذلك خلال الشوط الثاني من المباراة ، ليرفع الريدز رصيده الي النقطة رقم 88 في صدارة الدوري الإنجليزي.

أهداف مباراة ليفربول وكارديف سيتي

أحداث الشوط الأول ليفربول وكارديف سيتي

بدأت أحداث المباراة بضغط من الضيوف، قابله هجمات على استحياء هجمات لكارديف سيتي لكن دون جدوي.

وسنحت لساديو ماني فرصة في الدقيقة 12 من عمر المباراة، سدد اكلرة قوية لكن تمر أعلى القائم، تلاها فرصة لأصحاب الأرض في الدقيقة 15 كرة رضية تتحول إلى ركنية يشتتها اليسون بيكر حارس مرمى الريدز في النهاية.

وفي الدقيقة 23 كاد روبيرتو فيرمينو يسجل أول بعد انفراد تام بالمرمى سددها أعلى مرمى كارديف، تلاها فرصة أخرى لماني بعد عرضية من الكسندر ارنولد من الناحية اليمنى سهددها ماني أعلى مرمى كارديف.

كما سنحت فرصتين متتاليتين لصلاح الأولى كانت في الدقيقة 34 أنقذها حارس مرمى كارديف، والثانية من هجمة مرتدة نجح دفاع أصحاب الأرض في تشتيتها لتنتهي أحداث الشوط الأول بالتعادل السلبي.

أحداث الشوط الثاني ليفربول وكارديف سيتي

مع بداية الشوط الثاني، نجح ليفربول في الضغط وتسجيل هدفين في مرمى كارديف جاء الأول عن طريق عرضية لالكسندر ارنولد سددها فينالدوم قوية في مرمى كارديف، ثم حصل محمد صلاح على ركلة جزاء سددها ميلنر في الدقيقة 80 لتنتهي المباراة بهدفين دون رد لصالح ليفربول.

بهذه النتيجة رفع ليفربول رصيده إلى النقطة 88 عاد بها إلى صدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بفارق نقطتين عن مانشستر سيتي الذي تراجع إلى المركز الثاني ويتبقى له مباراة مؤجلة أمام مانشستر يونايتد.

أما فريق كارديف سيتي، فقد تجمد رصيده عند 31 نقطة في المركز الـ18، وبات مهددا بشكل كبير بالهبوط إلى دوري الدرجة الأولى الإنجليزي.

تابع أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر بريدك الالكتروني