أخبار عاجلة

اخر الاخبار اليوم - جميلة عوض: «لازم أعيش» دراما إنسانية غير مسبوقة عربياً

اخر الاخبار اليوم - جميلة عوض: «لازم أعيش» دراما إنسانية غير مسبوقة عربياً
اخر الاخبار اليوم - جميلة عوض:  «لازم أعيش» دراما إنسانية غير مسبوقة عربياً

يقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة
اخر الاخبار اليوم من موقع حدوتهيقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة
اخر الاخبار اليوم من موقع حدوته

أجادت الممثلة المصرية جميلة عوض في تجسيد دراما المسلسل الإنساني «لازم أعيش»، الذي جسدت فيه شخصية فتاة مصابة بمرض البهاق. وسلطت الضوء فيه على الحياة القاسية بسبب التنمر الذي تعرضت له في كل مراحل عمرها بسبب شكلها.

وقالت جميلة في حوارها مع «الرؤية» «إنها أعجبت بالنص لأنه يقدم قضية إنسانية لم تطرح في الدراما العربية من قبل».

وأشارت إلى أنها بذلت قصارى جهدها لتجسيد شخصية «نور»، خصوصاً في وضع المكياج لتبدو كمصابي البهاق، وكان الأمر يستغرق منها وقتاً طويلاً يصل إلى 7 ساعات يومياً. وإلى نص الحوار :

* كيف تمكنت من تجسيد مشاعر مصابة البهاق في «لازم أعيش»، وهل تواصلت مع حالات قبل التصوير؟

لم أتواصل مع أي حالة مصابة بهذا المرض. لكن استمعت جيداً إلى كاتبة المسلسل نجلاء الحديني، التي كتبت الحكاية على مدار 10 أعوام. وكان لها تواصل في السابق مع حالات تعاني من هذا المرض لا سيما التنمر الكبير الذي يتعرضون له. كما أني قرأت النص وتعمقت في شخصية نور تلك الفتاة القوية والضعيفة بالوقت نفسه.

* هل وافقت على الدور لأنه يتحدث عن مرض ليس له علاج، أم لأنه يتحدث عن قضايا المرأة؟

** أنا مع قضايا المرأة ومهتمة بها كثيراً. لكن فكرة تقديم شخصية الفتاة التي تعاني من البهاق والتي لم تتعرض لها الدراما المصرية مثل لي نوعاً من التحدي لتقديم دور عميق وإنساني.

* كيف تمكنت من الموازنة بين نجاح نور المذيعة وخوفها من شكلها الذي تحاول إخفاءه بالمكياج؟

* نور كما كتبتها المؤلفة شخصية قوية من الداخل لأنها تمكنت من تحمل التنمر منذ طفولتها حتى أصبحت شابة درست الإعلام وحققت حلمها في أن تكون مذيعة.

لكن العدو الأكبر لها هو نفسها التي تجعلها تشعر بالخوف من معرفة الناس بمرضها. لذلك أعتقد أنني قدمت دورين لشخصية واحدة والحمد لله نجحت في هذا التحدي.

* هل تعرضت للتنمر في حياتك أو عبر سوشيال ميديا؟

لا أستطيع أن أضرب مثلاً بنفسي.. فكل شخص لديه ابتلاء مختلف عن الآخر. ولا أستطيع أن أنظر للأمور كصاحبة خبرة. كل طفل في الحياة يتعرض لتنمر ما، خصوصاً في المدرسة لكن بحدود معينة. وهذا ما حدث معي في طفولتي. لكنه لم يكن بالشكل القاسي الذي تعرضت له نور. وفي سوشيال ميديا تعرضت لتنمر لكنه أيضاً ليس بالمستوى الذي تعرضت له نور شخصية المسلسل.

*ما المشترك بين نور وجميلة عوض؟

**لا يوجد شيء مشترك بيننا فأنا فقط قدمت عملاً فنياً يسلط الضوء على قضية المعاناة. لكن ربما لو كنت في نفس وضعها الصحي لتصرفت مثلها تماماً.

* هل شاهدت المسلسل بعد العرض؟

** تابعت المسلسل من الحلقة الأولى حتى السابعة فقط. وكنت خائفة من المشاهدة خصوصاً في الحلقة الأولى فقد تذكرت نفسي خلف الكاميرا وفي الكواليس، والتعب الذي تعبته أثناء التصوير وأداء الشخصية، خصوصاً أنني كنت في كل المشاهد. ولذلك كنت أعمل على مدار الـ24 ساعة ومنها 12 ساعة تصوير من دون توقف. كما أن طريقة وضع المكياج الخاص بالشخصية كان يستغرق 7 ساعات يومياً كي يصدق المتلقي أنني مصابة بالبهاق.

*دخل المسلسل تريند سوشيال ميديا.. كيف استقبلت ردود أفعال الجمهور؟

** في البداية لم أستوعب ذلك لأني لم أكن قد انتهيت من التصوير، ووقتي لم يكن يسمح لي بمتابعة سوشيال ميديا. وكنت بين مصدقة ومكذبة حول ما يحدث، خصوصاً من الاتصالات التي كانت تأتيني. واعتقدت أن أصدقائي يرفعون معنوياتي فقط كي أقدم أفضل ما لدي. لكني اكتشفت فعلاً أن المسلسل حقق نجاحاً كبيراً.

*ما الجديد الذي تحضرين له؟

*انتهيت من تصوير المسلسل الآن، وحالياً في مرحلة قراءة النصوص الجديدة والعروض والقرار سيكون لأفضل نص ودور.

يقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة اخر الاخبار اليوم من موقع حدوته