أخبار عاجلة
حدوته نيوز - زوجة فنان عراقي تنتحر بكلاشنكوف! -

اخر الاخبار اليوم - خبير اقتصاد زراعي عن غزو مصر للأسواق العالمية: منتجنا حيوي وفريد

يقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة
اخر الاخبار اليوم من موقع حدوته

على الرغم من تدهور الأحوال الاقتصادية لأغلب دول العالم بعد أزمة فيروس كورونا "كوفيد 19"، إلا أن مصر دائمًا تنتصر على الأزمات، وهو ما تجسد في غزو منتجاتها الزراعية للأسواق العالمية، وهو ما تحدث السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، خلال حفل ختام برنامج الإتحاد الأوروبي للتنمية الريفية، قائلًا إن مصر تخطط لأن تصبح بلدًا منتجًا وتغزو العالم في كافة المجالات وخاصة الحاصلات الزراعية.

وفي هذا الصدد، قال الدكتور يحيى متولي، أستاذ الاقتصاد الزراعي بالمركز القومي للبحوث، إن مصر بالفعل غزت السوق الأوروبي والأمريكي وأجزاء من روسيا بالحاصلات الزراعية كالفراولة والبطاطس والبرتقال والطماطم والخيار والعنب والنباتات الطبية والعطرية.

وأضاف "متولي" لـ"الوطن"، أن منافسة مصر لبعض الدول تصب في صالحها، لأن ذلك يساهم في تقليل استخدام الأسمدة والكيماويات ومنتجنا حيوي وطبيعي، وهذه ميزة نمتلكها ويفضلها السوق الأوروبي الذي يهمه النوعية والجودة وليست الكمية، ولذلك تجد البرتقال المصري أفضل طعم في العالم ويتوفق عن المنتج الإسرائيلي.

وأشار متولي إلى أن مصر بدأت التركيز علي الصوب الزراعية التي تنتج 10 أضعاف ما ينتجه الحقل المكشوف، لزيادة الإنتاج والقضاء على الموسمية بإتاحة المنتجات الزراعية طوال العام، ولذلك لم تؤثر أزمة كورونا على الصادرات المصرية، مضيفًا أن الغزو الزراعي المصري وصل إلى إفريقيا أيضا وأغلب الدول العربية كالسوق السعودي والإماراتي واللبناني والأردن، ويساعد في ذلك وجود قنصل تجاري في كل سفارة لمعرفة احتياجات السوق هناك.

كما أوضح أستاذ الاقتصاد الزراعي، أنه على الناحية الاقتصادية مصر تفوقت على نفسها خلال الـ6 أعوام الماضية بتصديرها 3 أضعاف الصادرات مقارنة بما قبل ذلك، مما أحدث تحسنًا في الميزان التجاري الزراعي بزيادة الصادرات عن الواردات، إضافة إلى تصدير الحاصلات الزراعية في شكل منتجات مصنعة كالمربات والعصائر، ووضع قيمة مضافة عليها، كما أنه تم الاهتمام مؤخرًا بعمل دراسات لتطوير المصانع الحكومية "إدفينا وقويسنا" لتعود مرة أخرى وتغزو الأسواق العالمية بالمنتج المصري.

وأكد أن الأولوية مؤخرًا أصبحت للمحاصيل التي لا تحتاج للمياة بشكل كبير مثل الموز الذي يأخذ 16 ألف متر مكعب مياة والأرز 4 آلاف متر مكعب، ودراسة ما يتم تصديره دون أن يؤثر على احتياجاتنا، موضحًا أن هناك مزارع تخصصت في إنتاج محاصيل من الخضروات والفواكه بغرض التصدير وبالمواصفات التي يحتاجها السوق العالمي بعيدًا عن احتياجات السوق المحلي على عكس السابق "كنا بنزرع واللي يفيض نصدره".

يقدم لكم موقع حدوته اخر الاخبار وكل ما هو جديد اخبار الرياضة اخبار عالمية اخبار محلية على مدار الساعة اخر الاخبار اليوم من موقع حدوته